English | عربي
راعي الجائزة  |  الجائزة  |  فئات الجائزة  |  اللجنة التنفيذية   |  برنامج الرعاية  |  الأخبار  |  معرض
phase
 
جائزة الأميرة هيا للتربية الخاصة: اجتماع تعريفي للمراكز
دبي - الإمارات العربية المتحدة، 5 فبراير 2009

عقدت اللجنة التنظيمية لجائزة الأميرة هيا للتربية الخاصة في مركز دبي المالي العالمي اجتماعاً تمهيدياً لمدراء مراكز التربية الخاصة في إمارة دبي عقبه زيارة لمراكز التربية الخاصة للتعريف بالجائزة وآليات وشروط الترشيح للعاملين في ترك المراكز

وخلال الاجتماع استعرض محمد العمادي رئيس اللجنة التنفيذية للجائزة مراحل تطور فكرة الجائزة وأهمية وجودها لما لها من أثر كبير في تحفيز العاملين في قطاع التربية الخاصة وتسليط الضوء على هذا القطاع الهام والحيوي وصولاً للمرحلة الحالية التي اتسمت بالتعريف بأهداف الجائزة وفئاتها وقيمة كل جائزة ومعايير وشروط الترشيح العامة وآليات التقديم لها

وأضاف: " تعتبر جائزة الأميرة هيا للتربية الخاصة نقلة نوعية للعاملين مع ذوي الاحتياجات الخاصة تهدف إلى الرقي بخدمات التربية الخاصة والدعوة إلى التميز والإبداع وإيجاد النماذج التي يحتذى بها على صعيد المراكز والأفراد"

من الجدير ذكره انه تم اطلاق جائزة الاميرة هيا للتربية الخاصة في الربع الاخير من العام السابق بهدف تكريم العاملين في حقل التربية الخاصة من اداريين وفنيين واولياء امور لتكون بادرة لدعم والنهوض بتلك الخدمات وما يقدم لشريحة من شرائح المجتمع

 
109 مرشحاً يتنافسون على جائزة الأميرة هيا للتربية الخاصة
دبي - الإمارات العربية المتحدة:09 مارس 2009

اعلنت اللجنة التنفيذية لجائزة الاميرة هيا للتربية الخاصة مؤخراً عن انتهاء فترة الترشيح للجائزة حيث بلغ عدد الترشيحات التي تقدمت بها المراكز العاملة في قطاع التربية الخاصة بإمارة دبي 109 مرشحاً ضمن ثلاث فئات اساسية من فئات الجائزة

وتنوعت الترشيحات المقدمة بين فئة الاخصائيين وفئة اولياء الامور وفئة التميز المؤسسي فشملت الموظفين وفرق العمل والتجارب والمشاريع المتعلقة بالتربية الخاصة والموقع الالكتروني والابحاث واسر الاطفال ذوي الاحتياجات الخاصة مقدمة من 15 جهة في جو تنافسي مثير يعكس اهتمام وحرص موظفي وإدارات جهات قطاع التربية الخاصة بدبي للفوز بجوائز التميز التي تمنحها جائزة الأميرة هيا للتربية الخاصة والتي تمثل أحد أهم مبادرات التطوير المهني على مستوى المنطقة

وذكر محمد العمادي رئيس اللجنة التنفيذية للجائزة بأن ترشيحات الجائزة التي تأتي في دورتها الأولى شملت فئة أخصائي التربية الخاصة المتميز والتي حصلت على نسبة ترشيحات وصلت إلى 10 طلبات، بينما بلغ عدد المرشحين في فئة أخصائي التربية الخاصة المتميز في مجال الخدمات التربوية 35 طلبا، والمرشحين في فئة أفضل تجربة إدارية 10 طلبات، في حين وصل عدد المرشحين في فئة مشروع التربية الخاصة المتميز إلى 5 طلبات للترشيح، وتم تسليم 10 طلبات للترشيح في فئة الحملة المتميزة، و6 طلبات في فئة الموقع الالكتروني المتميز، أما في فئة الإداري المتميز فبلغت 5 طلبات

وأيضا 9 طلبات في فئة الأسرة المثالية، بينما بلغ عدد الطلبات في فئة مركز التربية الخاصة المتميز 7 طلبات ترشيح، وفي فئة مشرف التربية الخاصة المتميز 7 ترشيحات، وفي فئة البحث التربوي 5 ترشيحات. ويقوم حاليا فريق من المختصين في مجال التربية الخاصة والأعمال الإدارية بتقييم طلبات الترشيح المقدمة إلى الجائزة أولا بأول استعدادا للإعلان عنها في الحفل السنوي للجائزة والمقرر اقامته في شهر ابريل من العام الحالي

وتعتبر جائزة الأميرة هيا للتربية الخاصة أحد أهم المنابر المعنية بحفز الطاقات وتأكيد أعلى مستويات الأداء في كافة جهات قطاع التربية الخاصة في دبي، إضافة إلى كونها الأولى من نوعها على مستوى المنطقة حيث تهدف لتقديم أفضل الخدمات التربوية في مجال رعاية وتأهيل ذوي الاحتياجات الخاصة ضمن معايير عالمية وبرامج نوعية متميزة لضمان مخرجات عملية تعليمية ناجحة ولإتاحة الفرص للعاملين من أجل رفع مستوى الخدمات المستقبلية واستمراريتها